الأمير هاري وزوجته ميغان يحثون الناس على إظهار “التعاطف واللطف” في مواجهة الوباء

الأمير هاري وزوجته ميغان يحثون الناس على إظهار “التعاطف واللطف” في مواجهة الوباء

في ظل الظروف الصعبة التي يمرّ بها العالم بأكمله بسبب فيروس كورونا المنتشر، وجّه الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل رسالة إلى الجمهور من خلال إنستغرام.

فنشر الحساب الرسمي لدوق ودوقة ساسكس صورة كتب عليها بما معناه: “هذه اللحظة هي وصية حقيقية للروح البشرية”.

View this post on Instagram

These are uncertain times. And now, more than ever, we need each other. We need each other for truth, for support, and to feel less alone during a time that can honestly feel quite scary. There are so many around the world who need support right now, who are working tirelessly to respond to this crisis behind the scenes, on the frontline, or at home. Our willingness, as a people, to step up in the face of what we are all experiencing with COVID-19 is awe-inspiring. This moment is as true a testament there is to the human spirit. We often speak of compassion. All of our lives are in some way affected by this, uniting each of us globally. How we approach each other and our communities with empathy and kindness is indisputably important right now. Over the coming weeks, this will be our guiding principle. We will be sharing information and resources to help all of us navigate the uncertainty: from posting accurate information and facts from trusted experts, to learning about measures we can take to keep ourselves and our families healthy, to working with organisations that can support our mental and emotional well-being. In addition, we will focus on the inspiring stories of how so many of you around the world are connecting in ways big and small to lift all of us up. We are all in this together, and as a global community we can support each other through this process – and build a digital neighbourhood that feels safe for every one of us. We look forward to sharing more over the days and weeks to come…

A post shared by The Duke and Duchess of Sussex (@sussexroyal) on

أما في الـcaption فتوّجها إلى المتابعين برسالة طويلة: “نحن نعيش في وقت صعب. والآن ، أكثر من أي وقت مضى ، نحتاج إلى بعضنا البعض. نحن بحاجة لبعضنا البعض من أجل الحقيقة ، ومن أجل الدعم في فترة يمكن أن نشعر فيها بالخوف و القلق.”

وأضافا: “كثيرا ما نتحدث عن الرحمة، تتأثر كل حياتنا بطريقة أو بأخرى بهذا الأمر لنتكاتف عالميًا. تعاملنا مع بعضنا البعض بتعاطف ولطف مهم الآن وهذا هو مبدأنا التوجيهي خلال الأسابيع المقبلة.”

كما وأكّد الأمير وميغان أنهما سيقومان بمشاركة المعلومات والموارد لمساعدة الجميع في تجاوز حالة عدم اليقين: من نشر معلومات وحقائق دقيقة من خبراء موثوق بهم ، إلى التعرف على التدابير التي يمكن اتخاذها للحفاظ على صحة النفس والعائلة.

وأتت هذه الرسالة بالتزامن مع انتشار أخبار حول إصابة هاري وميغان بفيروس كورونا إلّا أنه لا شيء مؤكد حتى الساعة. وانتشرت هذه الأخبار بسبب اللقاء الذي جمع هاري مع لويس هاميلتون منذ فترة قصيرة ليتبين بعدها أن لويس كان قد التقى إدريس إلبا وصوفي غريغوار زوجة ترودو رئيس وزراء كندا اللذان أعلنا عن إصابتهما بالكورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com