بعد البلبلة التي أثارتها قضية ​شقة دبي​ واقحام اسمها فيها، خرجت الممثلة والإعلامية المغربية المقيمة في الإمارات ​ميساء مغربي​ عن صمتها وعلقت بانفعال على مزاعم تورطها في قضية دايلر وشوق محمد التي كشف تفاصيلها مؤخراً الصحافي ​أبو طلال الحمراني​ وكتبت :”إلى متى ستستمر الحسابات الوهمية الخارجية في نشر الإشاعات وتشويه سمعة الأشخاص والأفراد وكل من يحسب على وطن دون أي ردع،

نسأل الله أن يعيننا على فيروس كورونا وعلى فيروس الكره والأمراض النفسية. التركيز على العمل والإنجاز هو أفضل رد عليهم عليهم.. اللهم بلغنا رمضان”.وكان الحمراني قدج أعلن عبر حسابه الرسمية :”أنه قد تم القبض على مغني الراب السعودي بصحبة ابن خالته وفتاة سورية الجنسية تدعي بأنها سعودية واسمها شوق محمد، وذلك بتهمة حيازة وتعاطي المخدرات في شقة الأخير في الداون تاون في دبي، وأن رجال الشرطة قبضوا عليهم متلبسين، موضحاً أنه قد تم الإفراج عن شوق محمد وابن خالة دايلر بكفالة لحين تحديد موعد للمحاكمة،

بينما دايلر مازال رهن الاحتجاز”. مشعلاً حالة من الجدل بين رواد مواقع التواصل في السعودية.وتوعدت مغربي كل من لفق لها هذه التهمة وقام بالزج باسمها في القضية وعلقت أمس :”الحمدالله وحسبي الله ونعم الوكيل لأنهم للأسف متوقعين أن يأمنو العقوبة لكن المرة هذي تم تسجيل بلاغ رسمي وسيتم ملاحقة كل من اساء لي في الكويت والسعودية والإمارات وأثق في قضاء الأرض وقضاء السماء إن غدا لناظره لقريب”.

الفن