ردّت الفاشينيستا اللبنانية يومي على إحدى متابِعاتها بعد تعليق أرسلته إليها وانتقدت فيه شكل أنفها بطريقة غير مباشرة، مقترحةً عليها أن تجمّله.

وجاء ردّ الفاشينيستا يمنى خوري الشهيرة بالدكتورة يومي بعد رسالة من احدى متابِعاتها كتبت فيها: “أنفها كبير جداً وبحاجة لعملية تجميل”، فنشرت الشابة اللبنانية التعليق على “تويتر”، وعلّقت عليه: “لا يحق لها التدخل في شؤون الآخرين، وعليها الاهتمام بشؤونها، خاصة أنني لا أتدخل بشؤون أحد”.

وعبّرت يومي عن غضبها من تعليق المتابِعة، مؤكدةً أن “المشاهير يتعرضون للإساءة دوماً، فإذا أجروا عمليات تجميل تعرضوا للهجوم والانتقاد، وإذا لم يفعلوا ذلك تعرضوا كذلك للانتقاد”، مشددةً على أنها “لم تخضع الى الآن لأي عمليات تجميل.

وقالت يومي في مقطع فيديو بثّته عبر حسابها في “إنستغرام”: “أنفي ولا أنفك؟ خشمي ولا خشمك؟ خشمي ولا خشم أمك؟ خشمي ولا خشم أبوك؟ خشمي صح؟ ما تدخّلوا بخلقة الله، بتدخّل فيكي أنا؟ بتدخّل بشكلك ليش بتدخّلي بشكلي؟ إلك حق؟ ما إلك حق!”.

وأضافت: “عملنا تجميل بتقولوا كلها تجميل، ما عملنا تجميل بتقولوا عاملي تجميل، أنا ماني عاملة شي، وكلن بيقولوا تجميل، ما خصّكن بخلقة الله، خصك بخلقتك إنتي وبوجهك إنتي وخشمك إنتي، خشمك أوكي خلص ما خصّك بخشم غيرك، اتعلّموا كل واحد خصّو بأمورو الخاصة”.

المصدر

By Admin

error: Alert: Content selection is disabled!!