قصة نجاح مؤسسي الواتس اب

قصة نجاح مؤسسي الواتس اب

لا يخلو أي تليفون محمول من تطبيق واتس أب الشهير ، فهو من أشهر تطبيقات المراسلة الفورية عبر العالم ، والذي يعتمد في استخدامه على رقم الهاتف الذي يسهل التواصل بين جميع المستخدمين في كل أنحاء العالم ، فبمجرد تنزيل التطبيق يمكنك أن تبدأ بمراسلة من تريد أو مهاتفته صوتيًا .

ويرجع تصميم تطبيق الواتس اب إلى رجل يسمى جان كوم وهو أوكراني الأصل ، هاجر إلى أمريكا في عمر 16 عام مع والدته وعاش بمدينة ماونت فيو بكاليفورنيا ، وهناك عملت والدته كمربية أطفال.

أما هو فالتحق بوظيفة عامل نظافة في أحد محلات البقالة ، ولكن لم يقف طموحه عند هذا الحد فقد كان يريد أن يتعلم البرمجة ، ولكن لم تكن لديه الامكانيات التي تساعده على التعلم فقرر تعليم نفسه بنفسه .

ولكن ظهرت أمامه عقبة أخرى ، وهي عدم قدرته على شراء كتب تعلم البرمجة ، فقام بتأجير الكتب المستعملة كي يدرس فيها ثم يرجعها مرة أخرى ، ثم التحق جان بجامعة سان خوسيه ، وبعدها اتجه للعمل في شركة ياهو كمهندس في البنية التحتية .

وهناك تعرف على بريان أكتون وهو واحد من أشهر المبرمجين الهاملين هناك ، وقد جمعته بجان صداقة وطيدة خاصة بعد وفاة والدته بالسرطان عام 2000م ، وبسبب أزمة مالية حدثت مع بريان أكتون خسر فيها استثماراته بالبورصة قرر الاثنان ترك العمل بشركة ياهو ، في محاولة للالتحاق بشركة فيس بوك .

ولكن تم رفض قبولهم عام 2007م ، فاتجه جان كوم لإنشاء شركته الخاصة بعدما فشل في الحصول علي عمل بشركة فيسبوك ، وجاءت الفكرة عند قيامه بشراء جهاز أيفون ، ودخوله على متجر الأب ستور الذي كان حديثًا آنذاك .

ولكن جان بحسه التجاري علم أن أب ستور هذا سيكون صناعة كاملة من التطبيقات الشاملة التي ستدر دخلًا كبيرًا على مصنعيها ، فتبلورت الفكرة في رأسه ، وقام في إحدى الأيام وهو بصحبة صديقه بريان أكتون عند صديق روسي بشرح فكرة تطبيق للدردشة يتضمن حالة المستخدم ؛ ويكون أفضل من خدمة الرسائل النصية sms .

واختار جان كوم اسم واتس أب كاختصار للتطبيق وذلك لمعناه ، وهو (ما الأمر) ؟ وقام جان بتطبيق الفكرة على أرض الواقع بالتعاون مع صديقه بريان واكتون حيث قاما بإنشاء شركة واتس اب بولاية كاليفورنيا ، واستطاعوا صناعة تطبيق بنفس الاسم يتم ربطه برقم الهاتف الخاص بالمستخدم .

وكمرحلة مبدأيه أعطى جان كوم لأصدقائه نسخة تجريبية من البرنامج لاستخدامها ، حتى يستطيع معرفة العيوب الموجودة بها ، وكان بالفعل يصححها يومًا بعد الأخر حتى يئس من كثرتها ، وكاد يغلق الشركة .

ولكن شريكه بريان أكتون أقنعه بأن ينتظر عدة شهور ليرى النتائج ، وبالفعل نجح التطبيق وسرعان ما أصبح لديه 250 ألف مستخدم ، وعلى صعيد أخر قام أكتون بجذب عدد من الأصدقاء الذين يعملون في مجال البرمجة ، للاستثمار بمبلغ 250 ألف دولار لديهم .

وذلك مقابل منحهم حصص في الشركة ، وهكذا نجح التطبيق نجاحًا باهرًا ، وبحلول عام 2011م كان واتس أب هو التطبيق الرائد والأول في المراسلات الفورية في متجر أبل ، حيث حصل علي 10 ملايين أمر تحميل للأندرويد .

وفي سنة 2014 تمت صفقة شراء الواتس أب ب 19 مليون دولار من قبل شركة فيس بوك ، ولم يكن يعلم مؤسس فيس بوك زوكريبرج أنه بعد أن رفض قبول جان كوم وبريان أكتون للعمل معه في فيس بوك ، سيشترى منهم تطبيق بمبلغ 19 مليون دولار .

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com