سيلينا غوميز تطلق فيلماً وثائقياً عن حياتها.. وما علاقة جاستين بيبر؟

سيلينا غوميز تطلق فيلماً وثائقياً عن حياتها.. وما علاقة جاستين بيبر؟

بعد أن شوقت الفنانة الأميركية سيلينا غوميز متابعيها، معلنة عن فيلمها الوثائقي “My Mind & ME”، بنشر مقتطف صغير على صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي، كاشفة عن العنوان فقط، أصدرت الآن فيديو تشويقي للفيلم يروي تفاصيل رحلتها الصحة النفسية لسيلينا غوميز بعد سنوات من الشهرة والنجومية.

وسيعرض الفيلم الوثائقي لقطات أولية وحميمة لحياتها الشخصية اليومية.
ولم تتحدث غوميز في الاعلان الذي يبلغ مدته 30 ثانية، يراها المعجبون في أكثر لحظاتها ضعفًا وسعادة، حتى أن فيديو تضمن العديد من الصور لها وهي تنهار بالبكاء، ومن ضمنها مقتطفات من فيديو كليب “The Heart Wants What It Wants”، و”Lose You To Love Me”، وكانت قد قصدت في هاتان الأغنيتان حبيبها السابق جاستين بيبر.
وعلّقت الفنانة على المنشور: “عقلي وأنا. لا نتوافق في بعض الأحيان ويصعب علينا التنفس … لكنني لن أغير حياتي… سيصدر في 4 تشرين الثاني”.
وكانت قد تحدثت سيلينا عن معاناتها مع الاكتئاب، خصوصاً بعد خضوعها لعملية زرع الكلى بسبب إصابتها بمرض “Lupus”.

المصدر

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com